مشروعات تقنية

مشروع جهاز غسيل كلوي متقدم

ان التقدم التكنولوجي الهائل والسريع في جميع المجالات الصناعية ومجال الاتصالات السلكية واللاسلكية ومجال الاجهزة المرئية والمسموعة والمجالات العسكرية والاقمار الاصطناعية حتي أن المتخصص في تلك المجالات ليجد صعوبة في متابعة الجديد في مجال تخصصه.

وأيضا المجال الطبي فهو احد المجالات التي نلمس  فيها تكنولوجيا الاليكترونات والتي لها النصيب الاوفر من مكونات تلك الاجهزة.

وبعد دراسة متخصصة من فريق أوكات الهندسي وبالتعاون مع احدي المراكز الطبية الكندية المتخصصة في مجال الابحاث الطبية توصلت الي ابتكار وحدة غسيل الكلي وهي احدى  المنتجات الاجهزة الطبية المطلوبة عالميا.

كما ان هناك  مزايا اخري ولكن نكتفي بهذا القدرللدلالة  علي أهمية الوحدة الجديدة لمريض الكلي (العرض باللغة الانجليزية فيه تفاصيل أكثر).

يشمل نظام المتابعة والتدريب علي استخدام جهاز الغسيل نظام الحاسوب الالي و طرق الاتصال عن بعد. اتباع هذه الطريقة يقلل من تكاليف جلسات الغسيل وأيضا تقليل الاخطار المحتملة وقت الغسيل حيث أن مستخدم الجهاز ليس بالضرورة ذو خلفية طبية  أو تدريب طبي متخصص لمعالجة أي حالة غير متوقعة. اذ أن الجهاز مزود بلوحة عرض اليكترونية (شاشة عرض) تعرض عليها التفاصيل الكاملة لمراحل الغسيل خطوة بخطوة. كما ان الجهاز متصل بقاعدة بيانات عن طريق الشبكة العنكبوتية و متصل بفريق طبي متخصص يراقب ويتابع المريض ويقوم بإرشاده او من يرافقه أثناء عملية الغسيل.

وحتي تتحول عملية الغسيل الى وقت مريح وممتع بدلا من الوقت المرهق والثقيل على المريض فقد صمم الجهاز بيحص يتمكن المريض من مشاهدة أو قراءة ما يرغب فيه عن طريق الشبكة العنكبوتية المتصلة بالجهاز والشاشة المثبتة به. أويطلب ما يريد مشاهدته عن طريق مركز الخدمات الملحق بنظام الحاسوب المتصل بالشبكة العنكبوتية في بجهاز الغسيل.

أيضا توجد قاعدة بيانات في مركز الكلي الطبي تشمل ضمن ما تشمل ملف كامل لكل مريض بالكلي ومشترك في هذه الخدمة حيث يسهل من عملية ومراحل الغسيل بحيث يتم استخراج الملف الاليكتروني من قاعدة البيانات بمجرد أن يبدأ المريض في عملية الغسيل حتي تتم عملية المتابعة الطبية من خلال المركز الطبي عن طريق الشبكة العنكبوتية المتصلة بجهاز غسيل الكلي.

وبهذه الطريقة و التقنية الحديثة يمكن خدمة عدد أكبر من مرضي الكلي و بأسعار أقل من الطريقة الحالية.

مميزات استخدام الجهاز الجديد

  1. انخفاض السعر بالمقارنة بالاجهزة الاخرى   مما يسهل امتلاكه.
  2. خفض تكاليف الغسيل حيث أن تكاليف الوحدة أقل من الاجهزة ذات التكنولوجيا القديمة. وكذلك المحلول المستخدم في الغسيل سيكون أقل تكلفة لانتاجه محليا.
  3. توفير الوقت حيث يحتاج المريض الى وقت  30 دقيقة تقريبا بدلا من  3 الي 5 ساعات هو الوقت الذي يقضيه المريض حاليا في كل مرة يذهب للغسيل 3 مرات اسبوعيا يقضيها ما بين انتظار وغسيل , يصبح باستخدام الوحدة الجديدة أن يمضي وقتا أقل في بيته وبين اسرته  بل  يمكنه أن يقوم بالغسيل  أثناء نومه. وبهذا يتخلص المريض من الحالة النفسية السيئة او احساسه بانه لا يستطيع ممارسة حياته الطبيعة أو ممارسة كل ما يرغب في عمله أو حتي مغادرة مكان اقامته الا بصعوبة لعدم توافر أماكن الغسيل في كل مكان يرغب الذهاب اليه حيث انه يحمل وحدته معه ( صغيرة الحجم خفيفة الوزن سهلة النقل )
  4. تقليل مدة الغسيل من أربع ساعات في الجلسة الواحدة الي حوالي 30 دقيقة باستخدام تكنولوجيا النانو و ووحدات  السيراميك الجديدة كما هو موضح بالأسفل.

كما ان هناك  مزايا اخري ولكن نكتفي بهذا القدر للدلالة  علي أهمية الوحدة الجديدة لمريض الكلي (العرض باللغة الانجليزية فيه تفاصيل أكثر).

 

د / سمير عطية‎

Dr. Samir Attia

info@investmentcreative.com